الأحد، 3 يوليو، 2011

زيادة فاعلية التعليم العالي

تحت عنوان "زيادة فاعلية التعليم العالي" كتبت غولميرا كاميلوفا خبراً نشرته صحيفة فيستي بلوس الأسبوعية على الصفحة 12 في عددها 1 (2) الصادرة بطشقند يوم 9/6/2011 جاء فيه: منذ وقت قريب صدر المنهاج التعليمي "طرق البحث العلمي" الذي أقره مجلس المناهج التعليمية في جامعة ميرزة ألوغ بيك القومية الأوزبكية، وكلية الصحافة. من تأليف دكتور العلوم السياسية، بروفيسور كلية الصحافة محمد البخاري. وهذا المنهاج التعليمي أعد على شكل مقترحات في الأساليب ويعتبر مدخلاً جيداً لإختيار مواضيع الرسائل العلمية لطلاب مرحلة الماجستير في تخصصات مجالات المعرفة: الصحافة (أشكال النشاطات)، الصحافة الدولية، الإذاعتين المسموعة والمرئية، أعمال النشر والتحرير، والعلاقات العامة والإعلان. وتضمن المنهاج شرحاً متسلسلاً ومنظماً لمراحل إعداد وكتابة الرسائل العلمية. ويعلم طلاب الماجستير طريقة إعداد العمل بشكل صحيح، ووضع خطة العمل، ووضع الأسس المنطقية لخطة البحث العلمي، والعمل بفاعلية مع المصادر الإعلامية بما يتفق وموضوع البحث، ويحث على الإهتمام بالحقائق المفيدة. وأثناء الحوار مع محمد البخاري أشار إلى أن: "المطالب المعاصرة للتعليم العالي في أوزبكستان موجهة قبل كل شيء نحو إعداد كوادر عالية المستوى قادرة على القيام بفعالية بإجراء أبحاث علمية وتطبيقية على المستوى العلمي المطلوب. والهدف من هذا المنهاج التعليمي هو اكتساب المهارات والطرق العامة الخاصة بالبحث العلمي والتحليل العلمي أثناء كتابة الرسالة العلمية وفي النشاطات العلمية والبحثية. ومهمتنا نحن الأساتذة والمدرسين هي أن يمتلك طلاب الماجستير طرق واساليب البحث العلمي التي تساعدهم على تحديد الأهداف والإتجاهات والمضامين في رسائلهم العلمية. وهذا المنهاج التعليمي مقرر لطلاب الماجستير السنة الأولى ممن سبق وحصلوا على تعليم أساسي في الصحافة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق