السبت، 12 أبريل، 2014

تعليق على صدور العدد الأول من مجلة بحوث العلاقات العامة - الشرق الأوسط


منذ مدة حمل البريد لي العدد الأول من مجلة "بحوث العلاقات العامة - الشرق الأوسط" وهي مجلة علمية محكمة متخصصة في العلاقات العامة وعلوم الإعلام والإتصال، تصدرها في القاهرة الجمعية المصرية للعلاقات العامة. وضم العدد الأول من المجلة جملة من الأبحاث القيمة، تضمنت وفق تسلسل نشرها على صفحات المجلة:
- بحث "اعتماد الجمهور في دولة الإمارات العربية المتحدة على وسائل الإعلام كمصدر للمعلومات السياحية"، للباحث: معصم بلال جمعة المعصم؛
وبحث "العلاقة بين الاتصال واتجاهات أعضاء هيئة التدريس نحو تطوير نظم وتكنولوجيا المعلومات في الجامعات" للباحث: السيد عبد الرحمن علي، من كلية الإعلام، جامعة القاهرة؛
- وبحث "التعرض للسخرية السياسية عبر مواقع الشبكات الاجتماعية وعلاقته بإدراك الواقع السياسي في مصر" (دراسة تطبيقية على موقع الفيس بوك)، للباحث: د. إسلام أحمد عثمان، مدرس العلاقات العامة والإعلان بكلية الإعلام، الجامعة الحديثة؛
- وبحث "المسؤولية الاجتماعية للعلاقات العامة" (دراسة تحليلية للمواقع الإلكترونية لمؤسسات قطاع الاتصالات العاملة في مصر)، للباحث: د. حاتم محمد عاطف، رئيس مجلس إدارة الجمعية المصرية للعلاقات العامة؛
- وبحث "المناهج الدينية وانعكاساتها على الدراسات الإعلامية بجامعة الأزهر" (دراسة ميدانية)، للباحث: أ.د. رزق سعد عبد المعطي، أستاذ العلاقات العامة والإعلان بكلية الإعلام، جامعة مصر الدولية؛
- وبحث "طبيعة القواعد المنظمة لتداول المعلومة في الفضاءآت العمومية"، للباحث: أ.د. علي قسايسية، أستاذ التشريعات الإعلامية والاتصال الجماهيري بكلية علوم الاتصال، جامعة الجزائر 3؛
- وبحث "السياسات الحكومية والصحافة والعلاقات العامة في عالمنا المعاصر"، للباحث: أ.د. محمد عبد الستار البخاري، بروفيسور متفرغ بقسم العلاقات العامة والدعاية لكلية الصحافة، جامعة ميزة ألوغ بيك القومية الأوزبكية. دكتوراه في العلوم السياسية DC، تخصص: الثقافة السياسية والأيديولوجية، والقضايا السياسية للنظم الدولية وتطور العولمة؛ ودكتوراه فلسفة في الأدب PhD، تخصص: صحافة. أستاذ جامعي متقاعد؛
- وبحث "قرصنة موجات الطيف الترددي"، للباحثة: أ.د. إنشراح الشال، دكتوراه دولة في الآداب والعلوم الإنسانية من جامعة بودرو 2 بفرنسا. أستاذة متفرغة بكلية الإعلام، جامعة القاهرة.
وبالإضافة لهذه الأبحاث القيمة نشرت المجلة في عددها الأول ملخصات لرسائل علمية، جاءت وفق تسلسل نشرها في المجلة:
- الرسالة العلمية "العوامل المؤثرة على الرضا الوظيفي للقائم بالإتصال في الصحافة الليبية" (دراسة ميدانية للقائم بالإتصال)، التي أعدها الباحث: صلاح الدين رمضان عثمان، للحصول على درجة الدكتوراه في الآداب من جامعة عين شمس؛
- والرسالة العلمية "صورة المرأة في إعلانات القنوات العربية ودورها في تشكيل اتجاهات الشباب المصري نحوها" (دراسة تحليلية ميدانية)، التي أعدتها الباحثة: لميس علاء الدين الوزان، للحصول على درجة الماجستير من جامعة القاهرة؛
- والرسالة العلمية "تقييم دور إدارة العلاقات العامة في فنادق الخمس نجوم بالقاهرة"، التي أعدتها الباحثة: إيمان كمال فرج حسن، للحصول على درجة الماجستير من جامعة مدينة السادات؛
كما تضمنت المجلة ملخصات للأبحاث المنشورة في العدد الأول باللغة الإنكليزية.
وهيئة تحرير المجلة، تضم كلاً من:
- د. حاتم محمد عاطف، رئيس مجلس الإدارة. رئيس الجمعية المصرية للعلاقات العامة؛
- أ.د. ياسين أحمد لاشين، مشرف عام. أستاذ الرأي العام الدولي المتفرغ بكلية الإعلام – جامعة القاهرة؛
- أ.د. علي السيد عجوة، رئيس التحرير. أستاذ العلاقات العامة المتفرغ والعميد الأسبق لكلية الإعلام بجامعة القاهرة، رئيس اللجنة العلمية في الجمعية المصرية للعلاقات العامة؛
- أ.د. سامي عبد الرؤوف طايع، مدير التحرير. أستاذ ورئيس قسم العلاقات العامة بكلية الإعلام، جامعة القاهرة؛
- أ.د. رزق سعد عبد المعطي، مساعد التحرير. أستاذ العلاقات العامة بجامعة مصر الدولية؛
- أ.م.د. الصادق رابح، مساعد التحرير. أستاذ الإعلام المشارك بالكلية الإماراتية الكندية في الإمارات العربية المتحدة، العميد الأسبق لكلية المعلومات والعلاقات العامة بجامعة عجمان؛
- السيد عبد الرحم علي، محرر أول، مجمع اللغة العربية، باحث دكتوراه بكلية الإعلام، جامعة القاهرة.
وهيئة التحكيم العلمية للبحوث، تضم كلاً من:
- أ.د. علي السيد عجوة، أستاذ العلاقات العامة المتفرغ والعميد الأسبق لكلية الإعلام بجامعة القاهرة؛
- أ.د. ياس خضير البياتي، أستاذ الإعلام بجامعة بغداد ووكيل عميد كلية المعلومات والإعلام والعلوم الإنسانية، جامعة عجمان للعلوم والتكنولوجيا؛
- أ.د. إنشراح الشال، أستاذة الإعلام المتفرغة بكلية الإعلام في جامعة القاهرة (دكتوراه دولة في الآداب والعلوم الإنسانية من فرنسا)؛
- أ.د. حسن عماد مكاوي، أستاذ الإذاعة والتلفزيون، عميد كلية الإعلام، جامعة القاهرة؛
- أ.د. محمد معوض إبراهيم، أستاذ الإعلام المتفرغ بجامعة عين شمس، وعميد معهد الجزيرة العالي للإعلام بأكاديمية الشروق؛
- أ.د. سامي السيد عبد العزيز، أستاذ متفرغ للعلاقات العامة والاتصالات التسويقية، عميد سابق لكلية الإعلام، جامعة القاهرة؛
- أ.د. عبد الرحمن بن حمود العناد، أستاذ العلاقات العامة بقسم الإعلام، كلية الآداب، جامعة الملك سعود؛
- أ.د. محمود يوسف مصطفى عبده، أستاذ العلاقات العامة، وكيل كلية الإعلام لشؤون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، جامعة القاهرة.
- أ.د. سامي عبد الرؤوف محمد طايع، أستاذ ورئيس قسم العلاقات العامة، بكلية الإعلام، جامعة القاهرة؛
- أ.د. بسيوني إبراهيم حمادة، أستاذ الإعلام السياسي والرأي العام بكلية الإعلام، جامعة القاهرة. عميد شعبة الإعلام بالأكاديمية الدولية للهندسة وعلوم الإعلام 6 أكتوبر؛
- أ.د. حمدي حسن أبو العينين، أستاذ الإعلام، وعميد كلية الإعلام والألسن ونائب رئيس جامعة مصر الدولية؛
- أ.د. ياسين أحمد لاشين، أستاذ الرأي العام الدولي المتفرغ بكلية الإعلام، جامعة القاهرة؛
- أ.د. عثمان محمد العربي، أستاذ العلاقات العامة، والرئيس السابق  لقسم الإعلام بكلية الآداب، جامعة الملك سعود؛
- أ.د. عابدين الدردير الشريف، أستاذ الإعلام وعميد كلية الآداب والعلوم الإنسانية، جامعة الزيتونة (الجماهيرية الليبية)؛
أ.د. محمد عبد الستار البخاري، بروفيسور متفرغ بقسم العلاقات العامة والدعاية، كلية الصحافة، جامعة ميزة ألوغ بيك القومية الأوزبكية؛
أ.د. علي قسايسية، أستاذ دراسات الجمهور والتشريعات الإعلامية بكلية علوم الإعلام والاتصال، جامعة الجزائر 3.
وبهذه المناسبة لا يسعني إلا أن أهنئ أسرة التحرير وإدارة الجمعية المصرية للعلاقات العامة بهذا الإنجاز العلمي الكبير الذي يمكن الباحثين في مجالات العلاقات العامة وعلوم الإعلام والإتصال من نشر أبحاثهم القيمة التي لا بد وأن تسهم بتطوير هذه المجالات العلمية في الدول العربية، وأن يأخذ موقعها الإلكتروني في الإنترنيت: www.epra.org.eg مكانه اللائق بالتعريف بنشاطات العلاقات العامة وعلوم الإعلام والإتصال في العلم العربي.

تعليق كتبه: أ.د. محمد البخاري، دكتوراه في العلوم السياسية DC، تخصص: الثقافة السياسية والأيديولوجية، والقضايا السياسية للنظم الدولية وتطور العولمة؛ ودكتوراه فلسفة في الأدب PhD، تخصص: صحافة. بروفيسور متقاعد.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق