الثلاثاء، 12 يناير، 2016

المخرج السينمائي الأوزبكي شهرت صاليحوفيتش عباسوف


المخرج السينمائي الأوزبكي شهرت صاليحوفيتش عباسوف


ولد المخرج السينمائي الأوزبكي، وكاتب سيناريو المعروف، والأمين العام لإتحاد السينمائيين في أوزبكستان، شهرت صاليحوفيتش عباسوف بمدينة قوقند/أوزبكستان يوم 16/1/1931.
وخلال حياته الإبداعية حصل على لقب فنان الشعب في جمهورية أوزبكستان السوفييتية الإشتراكية، ولقب فنان الشعب في إتحاد الجمهوريات السوفييتية الإشتراكية عام 1981. ونال جائزة لينين لمنظمة الكومسومول اللينيني في أوزبكستان عام 1972، وجائزة حمزة الحكومية بجمهورية أوزبكستان السوفييتية الإشتراكية عام 1974، وقلد وسام "إل-يورت حورماتي" بجمهورية أوزبكستان عام 1998.


وتخرج شهرت عباسوف من معهد الطب بطشقند عام 1949. وتفوقت ميوله الفنية، فإلتحق بكلية الإخراج/معهد أ.ن. أستروفسكي للمسرح والفنون في طشقند، وتخرج منه عام 1954، وبعد تخرجه عام 1958 من دورات الإخراج العليا التابعة لـ"موسفيلم"، عمل كبير مخرجين بمسرح الدراما بمدينة ينغي يول. وأخرج فيه مسرحيات:
- "أسرار القلوب" تأليف ب. رحمانوف؛
- و"نورخون" تأليف كامل ياشين؛
- و"ألاعيب ميسرة" تأليف حمزة حكيم زادة نيازي؛
- و"الأسنان البيضاء" تأليف أ. قهار، وغيرهم.
كما قام بتدريس فن التمثيل بمعهد أ.ن. أستروفسكي للمسرح والفنون بطشقند. ومن عام 1959 عمل مخرجاً تنفيذياً في الإستوديو السينمائي "أوزبيكفيلم". ومن عام 1982 شغل منصب مدير "أوزبيكفيلم".
ومشروع تخرج شهرت صاليحوفيتش عباسوف من موسفيلم، كان الفيلم القصير "الفليبيني والسكران" الذي إستمده من قصة الكاتب الأمريكي و. سارويان ، وكتب سيناريو الفيلم بنفسه.
وفي إستوديو "أوزبيكفيلم" أخرج الأفلام التالية:
- "عن هذا يتحدث كل الحي" عام 1960، المخرج الثاني يوري ستيبتشوك، مؤلف الموسيقى ماناس ليفييف، فنان اللقطات السينمائية فينيامين ياكوتنيخ، ماكياج خوسان عبد الله ييف، ولعب الأدوار في الفيلم: ميهرينسو – ليوتفيخانوم ساريمساكوفا، أيبوشا – مريم ياكوبوفا، الطبيب – سعدي تابيبواللاييف، وغيرهم؛
- "أنت لست يتيماً" عامي 1962 و1963، كتب السيناريو رحمت فايزي، مدير الفيلم إسماعيل غازييف، مؤلف الموسيقى إكرام أكباروف، المصور المنفذ خاتام فايزييف، دبلجة اللقطات السينمائية ميخائيل بونوماريوف، فناني اللقطات السينمائية: إمونويل كالانتاروف، ناريمان راحيمباييف، ولعب أدوار الفيلم: فاطمة - ليوتفيخانوم ساريمساكوفا، وغيرها؛
- "التبصر" خلال عامي 1965 و1966، مدير الفيلم إسماعيل غازييف، فنان اللقطات السينمائية ترايكو إفتيموفسكي، مهندس الصوت ناريمان شادييف، لعب أدوار الفيلم: مختار أغا-ميرزاييف، خديجة – سفيتلانا نورباييفا، غولشهرة – غولشهرة جميلوفا، وآخرون؛
- "طشقند مدينة الخبر" خلال عامي 1967 و1968، مساعد المخرج إيسون كاريموف، مصمم الملابس ناريمان رحيمباييف، محرر النص كلارا غيلدييفا، الماكياج خوسان عبد الله ييف، لعب الأدوار: المضيف – غني أعظاموف، وغيرهم؛
- "مأساة الحب" عام 1971؛


- فيلم من جزئين عن تاريخ وسيرة حياة "أبو ريحان بيروني" عام 1974، مؤلف الموسيقى روميل ويلدانوف، فنان اللقطات السينمائية إمونويل كالانتاروف، المخرج الثاني إدوارد خاتشاتوروف، محرر النص كلارا غيلدييفا، مصور اللقطات السينمائية خاتام فايزييف، مساعد المصور  فاديم باختييف، دبلجة اللقطات السينمائية ميخائيل بونوماريوف، مهندس الصوت جلال أحميدوف، فناني الماكياج: خوسان عبد اللاييف، غيورغي زاإيروف، لعب أدوار الفيلم: بيروني – بولات سعيد قاسيموف، سوخراب – بختيار إختياروف، خوجاندي – نبي رحيموف، ابن عراق – رزاق حمراييف، وهاب عبد اللاييف، وآخرون. وعرض هذا الفيلم خلال المهرجان الدولي الرابع لسينمائيي دول آسيا وإفريقيا وأمريكا اللاتينية في طشقند.
وحصل فيلم بيروني على الجائزة الرئيسية للمهرجان السينمائي الإتحادي الثامن في كيشينيوف عام 1975، وعلى جائزة "الدلفين الذهبي" في المهرجان السينمائي الدولي بطهران عام 1977.
كما كرم غيرها من أفلام شهرت عباسوف وحصلت أفلام:
- "أنت لست يتيماً" على جائزة المهرجان السينمائي الدولي في فرانكفورت ناماين، عام 1963؛
- "طشقند مدينة الخبر" على جائزة مهرجان ألماآتا عن أحسن مخرج وأفضل حل مبتكر، عام 1968؛
- "مأساة الحب" على جائزة المهرجان الإتحادي في تبليسي عن أفضل مخرج، عام 1972.
وإلى جانب الأفلام كان شهرت عباسوف أحد مؤلفي السيناريو. وفي السيناريو الذي كتبه مع: ب. بريفالوف، وك. ياشين، وش. عباسوف، وبطلب من الإذاعة والتلفزيون الحكومي بإتحاد الجمهوريات السوفييتية الإشتراكية عام 1979 صور في الإستوديو السينمائي "أوزبيكفيلم" الفيلم الطويل متعدد الأجزاء "طريق النار"، الذي تحدث عن حياة ونشاطات حمزة حكيم زادة نيازي.


وحاز شهرت عباسوف على جائزة الكومسومول اللينيني الأوزبكستاني عام 1972، وجائزة حمزة للدولة بجمهورية أوزبكستان السوفييتية الإشتراكية عام 1974.
وتقلد وسام راية العمل الحمراء، وميدالية "لقاء العمل الشجاع". وحصل على لقب فنان الشعب في جمهورية أوزبكستان السوفييتية الإشتراكية. وفنان الشعب في إتحاد الجمهوريات السوفييتية الإشتراكية عام 1981.

ويشغل شهرت عباسوف منصب أمين عام إدارة إتحاد السينمائيين في أوزبكستان.
من أعماله:
- "فاسيسوالي لوخانكين" عام 1958؛
- "عن هذا يتحدث كل الحي" عام 1960؛
- "أنت لست يتيماً" عام 1962؛
- "طشقند مدينة الخبر" عام 1968؛
- "أبو ريحان بيروني" عام 1974؛
- "طريق النار" (17 جزءاً) خلال الأعوام من عام 1977 وحتى عام 1985؛
- "إنسان صغير في حرب كبيرة" عام 1990.
وحصل على جوائز:
- جائزة المهرجان السينمائي الدولي في فراكفورت ناماين عام 1963؛
- جائزة مهرجان الماآتا عن أحسن مخرج وأفضل حل مبتكر عام 1968؛
- جائزة المهرجان الإتحادي في تبليسي لأحسن مخرج عام 1972؛
- جائزة الكومسومول اللينيني الأوزبكستاني عام 1972؛
- جائزة حمزة الحكومية في جمهورية أوزبكستان السوفييتية الإشتراكية عام 1974؛
- الجائزة الرئيسية للمهرجان السينمائي الإتحادي الثامن في كيشينيوف عام 1975؛
- جائزة "الدلفين الذهبي" في المهرجان السينمائي الدولي بطهران عام 1977؛
- وسام راية العمل الحمراء؛
- ميدالية "لقاء العمل الشجاع"؛
- لقب فنان الشعب في جمهورية أوزبكستان السوفييتية الإشتراكية؛
- لقب فنان الشعب في إتحاد الجمهوريات السوفييتية الإشتراكية عام 1981.
*****
بحث أعده أ.د. محمد البخاري، في طشقند يوم 12/1/2016 بتصرف نقلاً عن الصفحة الإلكترونية ZiyoNET: http://people.ziyonet.uz/ru/person/view/abbosov_shuhrat

هناك تعليقان (2):

  1. شكرا جزيلا على هذا العرض المتميز لحياة فنان مبدع لاشك أنه أسعد الملايين من المشاهدين بما قدمه من أعمال فنية رائعة .

    ردحذف
    الردود
    1. موهبة فذة ومتميزة إلتقيته عدة مرات خلال وجودي في طشقند أطال الله بعمره. أجمل تحية استاذ عبد السلام

      حذف